لقاء تواصلي وتكريمي حول الشمندر السكري

 

      

               في إطار تعزيز مبادئ التشارك والتعاون بين الإعلام والجمعيات والتعاونيات الفلاحية، و ترسيخا لثقافة الاعتراف بالجهود والخدمات التي أسدتها بعض الشخصيات في القطاع افلاحي بإقليم بركان، نظمت جمعية "تواصل للإعلام والتنمية الفلاحية والبيئة" بتنسيق مع جمعية منتجي الشمندر السكري يوم الأربعاء 18 يناير 2017 بمقر النادي الثقافي لملوية ببركان لقاء تواصليا تحت شعار " الشمندر السكري بإقليم بركان : إنجازات وطموحات" .

ترأس هذا الحفل البهيج السيد عبد الحق حوضي عامل إقليم بركان بحضور السادة رؤساء الجماعات الترابية، السادة رؤساء المصالح الخارجية الإدارية والأمنية، السادة رؤساء الجمعيات، ممثلي وسائل الإعلام وفعاليات المجتمع المدني.

وقد استهل هذا اللقاء بالكلمة التي ألقاها السيد مصطفى محياوي رئيس جمعية "تواصل للإعلام والتنمية الفلاحية والبيئة" والتي رحب فيها بالحضور منوها بالمجهودات الجبارة التي تبذلها بعض الشخصيات  في المجال الفلاحي -التي يتم تكريمها خلال هذا الحفل- للدفع بقاطرة الفلاحة نحو الأمام ، تلته الكلمة التي ألقاها السيد حفيظ قاسمي رئيس جمعية منتجي الشمندر السكري والتي تطرق فيها  الى أهم المشاريع التي تهم إنتاج الشمندر السكري وضرورة مناقشة المشاكل التي يعاني منها هذا القطاع خاصة مع انخفاض مياه السدود من اجل البحث عن الحلول وتقريب وجهات النظر وتوحيد الجهود بين كافة المتدخلين في القطاع الفلاحي بصفة عامة، وذلك من خلال تقوية قدرات الفلاحين والمهنيين والمساهمة في التأطير والتحسيس من اجل  النهوض بقطاع الشمندر السكري بالإقليم والمساهمة في تطويره وعصرنته وفق استراتيجية دقيقة تقوم على اقتراح البرامج الهادفة إلى تلبية حاجيات السكان وتحسين القدرات الإنتاجية وضمان التنافسية والرفع من جودة المنتجات الفلاحية، وذلك باعتماد سياسة التجميع الذي يمثل احد ركائز مخطط المغرب الأخضر .

 

وقد شهد هذا اللقاء أيضا تقديم عرض تفصيلي من طرف السيد مدير شركة  "سوكرافور " لإنتاج السكر بمدينة زايو والذي أبرز فيه دور هذا المجمع في استخراج السكر الأبيض من الشمندر السكري حيث ينتج حوالي 50000 طن من السكر وبذلك يساهم في إنتاج 60 % من حاجة السوق الجهوي على مساحة مزروعة سنويا تبلغ حوالي 6000 هكتار، معتمدا في ذلك على المكننة الشاملة لزراعة الشمندر السكري بمنطقة ملوية، هذه المكننة التي تعتبر نموذجا للسلسلة السكرية بالمغرب والتي حققت نتائج مهمة في هذا المجال كتقليص تكاليف الإنتاج، الرفع من المردودية وبالتالي تحسين دخل الفلاح، إضافة إلى الحفاظ على جودة المنتوج من خلال رفع القدرة التنافسية لزراعة النباتات السكرية .

كما تميز هذا الحفل بتوزيع الشواهد والمجسمات على المحتفى بهم من الشخصيات البارزة بالإقليم والتي تم تكريمهم تثمينا لجهودهم القيمة وتعبيرا عن الامتنان لإسهامهم الايجابي البناء في عملية التنمية وعلى رأسهم السيد عامل إقليم بركان عبد الحق حوضي، السيد مدير المكتب الجهوي للاستثمار الفلاحي بملوية، السيد رئيس سوكرافور بزايو، السيد رئيس المجلس العلمي المحلي ببركان وبعض الفلاحين بالإقليم وهو السادة الدوزي حسن، مروان ملحة، أحمد أوضريس، الرحاوي عبد القادر والهواري عبد الرحمان، إضافة إلى تكريم أقدم مريضة بالقصور الكلوي السيدة فاطمة لحسايني والتي قضت أزيد من 28 سنة في تصفية الدم وقد أقيم بعد ذلك حفل شاي على شرف المدعويين.

عن بركان سيتي

شاهد أيضاً

تدشين مركز تصفية الدم بأغبال بإقليم بركان

      إحياء للذكرى الواحدة والستين لعيد الاستقلال المجيد الذي يشكل منطلقا لبناء المغرب …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *