الاقتصاد الاجتماعي والتضامني في صلب المشروع المجالي لجهة الشرق

في ضوء الحوار الواسع الذي فتحه مكتب مجلس جهة الشرق حول ورش الاقتصاد الاجتماعي والتضامني مع فعاليات النسيج التعاوني والجمعوي والمجتمع المدني والفعاليات الاقتصادية في كل من جرادة وبركان، تلتئم من جديد هذه الفعاليات في المناظرة الجهوية الأولى تحت شعار: "الاقتصاد الاجتماعي والتضامني في صلب المشروع المجالي لجهة الشرق"، بتاريخ الجمعة 13 ماي 2016، ابتداء من الساعة التاسعة والنصف صباحا، بمركز الدراسات والبحوث بمدينة وجدة (CERSHO)، لبلورة ملامح إستراتيجية جهة الشرق والتي ستعتمدها لمواجهة تحديات معركة التنمية المستدامة.

ومن المعلوم أن المحطة الأخيرة من هذا الحوار، ستجري بحضور السيدة وزيرة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني وكوكبة من الخبراء في ميدان التنمية. وسيتمخض عن هذه المبادرة مجموعة من التوصيات ذات العلاقة بالاقتصاد الاجتماعي والتضامني في كافة أبعاده باعتباره رافعة من رافعات التنمية.

وستكون التوصيات الصادرة عن لقائي جرادة وبركان، محور هذه المحطة الأخيرة في هذا الحوار الذي سيتناول البحث في:

  1. آليات ومصادر تمويل مشاريع الاقتصاد التضامني والاجتماعي
  2. آليات الدعم والمواكبة والتفعيل والمرافقة المؤسساتية
  3. الإطار القانوني للاقتصاد التضامني والاجتماعي
  4. الاقتصاد التضامني والاجتماعي في قلب المشروع المجالي لجهة الشرق
  5. المجالات الجديدة للاقتصاد التضامني والاجتماعي (الطاقة-الثقافة –الصناعة….)
  6. التعاون الدولي ودوره في تطوير الاقتصاد الاجتماعي والتضامني خاصة مع شركاء الجهة

 

عن بركان سيتي

شاهد أيضاً

الوالي يفتتح غدا الجمعة المركز التجاري “اسيما” بوجدة

 يفتتح،  غدا صباحا ( الجمعة)، المركز التجاري "اسيما"،  المتواجد بالقرب من المستشفى الجامعي بوجدة، هذا،و  …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *